Get the Flash Player to see this rotator.

أرنون سوفير" يفضح المستور في ذكرى النكبة

فيليبو غراندي مفوضا عاما لوكالة غوث وتشغيل اللاجيئين الفلسطينيين‎

البيـان الختـامي لمؤتمر فلسطينيي أوروبـا السـابع

يوم التضامن مع المخيم واللاجئ الفلسطيني-لجنة الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين

لجنة الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين تدعو إلى إحياء الذكرى 61 من النكبة

بيان صادر عن لجنة الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين

 
 
 
 
 
 
 
مركز يافا الثقافي
New Page 1

 

 

المؤسسة الثقافية للجنة الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين 

هو مؤسسة  ثقافية أهلية أسسته لجنة الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين في عام 1996، كمؤسسة ثقافية تهدف إلى نشر وتعميق وترسيخ ثقافة حق العودة في صفوف اللاجئين وأبناء الشعب الفلسطيني كضمانة وطنية لمبدأ حق العودة للاجئين الفلسطينيين.

 يعمل مركز يافا الثقافي على رفع المستوى الحضاري للإنسان الفلسطيني وتنمية قدراته العقلية والفكرية ومهاراته ووعيه من خلال التثقيف المدني والمجتمعي والقانوني والسياسي وحقوق الإنسان والسلوك الديمقراطي والسلم الأهلي والاجتماعي ، عبر مجموعة متكاملة من النشاطات والبرامج التي يشرف على تصميمها وتنفيذها مجموعة من الخبراء المميزين بهدف الوصول بالإنسان الفلسطيني إلى درجه يستطيع من خلالها تحديد ملامح شخصيته المستقبلية المستقلة ، وتطوير أدائه وإنجازاته إيجابيا ، والخروج من دوامة العنف وآثاره السلبية التي عمقها الاحتلال واللجوء والتشرد .
تأسس مركز يافا الثقافي عام 1996 بقرار من لجنة الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين ضمن رؤيا وطنية متكاملة وتعززت مكانة المركز ودوره على يد نخبة مميزة من الشباب والشابات وتنوعت برامجه وتواصلت نشاطاته من أجل تحقيق الأهداف التي أسس المركز من أجلها.

 ويهدف  المركز الى تنمية وتطوير الوعي الوطني والذاتي بحقوق وواقع اللاجئين الفلسطينيين و إرساء مفاهيم الديمقراطية والمجتمع المدني على اساس احترام حرية الرأي والفكر والتعبير و تنمية قدرات الطفل الفلسطيني ومداركه فكريا وثقافيا واجتماعيا وتوعيته بحقوقه، وتطوير دور المرأة في المجتمع المحلي وتطوير نظرة المجتمع لها من أجل تفعيل دورها في التنمية.
ومن هذا المنطلق كانت سلسلة الندوات والمحاضرات والدورات والمخيمات الصيفية والنشرات والبيانات والمعارض التي نظمها المركز ، جاعلاً من المرأة والشباب والأطفال كفئات اجتماعية المحور الأكثر حاجة للعمل من أجلهم ، ومن أجل تنمية قدراتهم ، ووعيهم بدورهم وحقوقهم ، ومن ثم تأهيلهم ليصبحوا فئات فاعلة في عملية البناء الاجتماعي والثقافي والحضاري .
لقد تمكن مركز يافا الثقافي في عام 1998 من الحصول على ترخيص من قبل وزارة الثقافة الفلسطينية ،  الأمر الذي مكنه من الاضطلاع بأدوار مميّزةً وخلاقةً .

هذا ويحظى كل من الأطفال والشبان والمرأة باهتمام المركز الأساسي لمساعدتهم ، انطلاقاً من كونهم الأقدر على تغيير المجتمع بشكل ديمقراطي سلمي ، ونجح المركز في استقطاب عشرات من الشبان الذين يمارسون نشاطات متنوعة خدمة لمجتمعهم الفلسطيني.

www.yafacult.ps

 

دراسة فلسطينية جديدة تكشف تمسك اللاجئين الفلسطينيين في الشتات بحق العودة

دراسة حول مستقبل اللاجئين الفلسطينيين في لبنان

دراسة للـ(أونروا): أقل من دولار يومياً نصيب الفرد لثلثي سكان مخيم غزة

دراسة ميدانية عن العمل والأجور للاجئين الفلسطينيين في لبنان: معدّل الأجور 10$ في اليوم يُنفق معظمها على الطعام واللباس

دراسة تنذر بمخاطر اجتماعية على اللاجئين الفلسطينيين بلبنان

قراءة في القرار 194 إعداد: فتحي رشيد

كشف باحث إسرائيلي عن "مجزرة" تعرضت لها المكتبة الفلسطينية عقب نكبة 1948

لاجئون فلسطينيون في لبنان: نعيش من قلة الموت

آلاف الفلسطينيين فـي لبنان غير موجودين في نظر القانون

فلسطينيون لا يرون أبعد من مخيمهم






لجنة الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين صوت اللاجئين الحر في الوطن والمنفى ترحب بنشر اخبار نشاطاتكم وفعالياتكم على صفحاتها



جميع الحقوق محفوظة ماسترويب 2009
: Email